ما هو الفرق بين التسويق والمبيعات ومفهومهما في عالمنا الإلكتروني

الفرق بين التسويق والمبيعات


أصبح العالم اليوم بمثابة أحياء متقاربة، و هذا راجع للتطور الالكتروني المذهل الذي وصلت إليه البشرية في جميع المجالات والأعمال، وشمل هذا التطور عالم التسويق والمبيعات أيضا، وتطورت طرق تسويق السلع والمنتجات وأصبحت تتم عن طريق المتاجر الإلكترونية، حيث تستطيع التسويق للمنتجات عبر الانترنت والترويج لها والتواصل مع العملاء بكل سهولة لكسب المزيد من الإيرادات والمبيعات، ونستطيع القول بأن هذه التسهيلات تعد من الإيجابيات الكبيرة للتطور التكنولوجي، ولعل السؤال الذي يتبادر إلى أذهاننا بعد قراءة هذه الفقرة هو، ما الفرق بين التسويق و المبيعات؟

سنعطيك الاجابة اللازمة لهذا السؤال الرئيسي في هذا المقال على مدونة التجارة الالكترونية، لكن قبل ذلك لا بد من معرفة الاختلافات لِكِلا المصطلحين على حدى ثم الخصائص والفرق بين كليهما.

شرح التسويق والمبيعات في عالمنا الالكتروني

مفهوم المبيعات Sales

ترتكز أي عملية تجارية على إدارة المبيعات، حيث تسعى الكثير من الشركات إلى تحقيق أرباح أكثر عبر زيادة مبيعاتها لدرجة أعلى من كل شهر أو عام، وتعتبر زيادة مبيعات االشركة من الأهداف الرئيسية والأساسية التي تطمح له باستمرار من خلال ممارسة الأعمال التجارية وكل الأنشطة المتعلقة بها.

وإذا أتينا إلى تعريف مصطلح المبيعات فهي عبارة عن العملية الأخيرة التي تتم بين الطرفين وهما المستهلك والبائع، حيث يقوم هذا الأخير بتقديم الخدمة أو بيع منتج معين للمشتري مقابل حصوله على عائد مادي.

وأثناء عملية البيع  تظهر المنافسة بين الشركات بظهور منتجات جديدة مما يحتم على البائع استحداث طرق التسويقية الجديدة لعرض منتجاته وجذب عدد أكبر من المشترين والمستهلكين، وهنا نقصد وندخل في دور آخر وهو المعروف بمجال التسويق وليس المبيعات، وهو ما سنشرحه فيما يلي:

تعريف التسويق Marketing

الملاحظ أن كلا من التسويق والمبيعات مرتبط بالآخر (وجهان لعملة واحدة) حيث أن الهدف منهما هو بيع السلع أو الترويج لخدمة معينة لأكثر عدد ممكن، إلا أن التسويق يهدف إلى التعريف والتشهير بالمنتج لأكبر عدد من الناس وتزويدهم بمواصفاته وجودته لكي يستطيع أن يتفوق على باقي المنتجات المنافسة له في الساحة التجارية، هذا يعني أن المنافسة هي العامل الأساسي لزيادة نجاح التسويق وكسب مبيعات أكثر، سواء كان التسويق الالكتروني أو التسويق التقليدي.

الآن يتضح لنا من خلال شرح كل من المبيعات والتسويق أن كلاهما مرتبط بالآخر كما قلنا، فهما يعملان على نفس الهدف وهو بيع الخدمات والمنتجات العامة، إذا سوف نوضح فيما يلي الفرق بين التسويق والمبيعات؟

ما هو الفرق بين التسويق والمبيعات؟

من بين الأسئلة المهمة التي تراود معظم أصحاب المشاريع سواء الصغيرة أو الكبيرة أو الذين يريدون الدخول لعالم البزنس بصفة عامة، هو محاولة التفرقة بين مجال المبيعات والتسويق وما هي أوجه الاختلاف والتشابه بينهم.

بداية وبخلاصة حتى تفهم بقية الموضوع، فالتسويق يعتبر الخطوة الأولية التي  يتم تنفيذها في التجاره، ثم تبنى عليها خطوة المبيعات، المقصود أنه لن تكون هناك أي مبيعة بدون عمليات التسويق.
بما أن أهداف التسويق والمبيعات واحد وهو الربح المالي من العملاء، لماذا إذن هناك فرق بينهما وأين يكمن؟ هل أقوم بتوضيف مندوب المبيعات أو مدير التسويق وكيف أختارهم؟

هناك فرق كبير بين التسويق والمبيعات خاصة في التسويق الإلكتروني، لأنه يسهل عليك طريقة التعامل مع العملاء، ويتلخص الفرق بين القطاعين في أن مجال التسويق يتطلب مهارات مختلفة عن المهارات التي يجب أن تتوفر في مندوب المبيعات. 

يتحلى فريق العمل في مجال التسويق بالدقة والتركيز أثناء تعيين متطلبات السوق ودراستها دراسة مهمة ومعمقة ومتابعة ما يقدمه المنافسون في هذا المجال ليكونوا بذلك على دراية بكل التطورات، بالإضافة إلى الأبحاث العديدة التي عليهم القيام بها في مجال التسويق، كما عليهم ابتكار أفكار تسويقية جديدة باستمرار.

أما مجال المبيعات فيركز على القدرة على التنسيق والتواصل مع الناس بكفاءة ومحاولة إقناعهم بالمنتجات المختلفة وهنا تكمن أهمية ودور المشرف على المبيعات، ويمكننا تحديد الفرق بين التسويق وبين المبيعات في النقاط التالية:

  • التسويق يعتمد على تحليل متطلبات السوق والبحث عن احتياجات المستخدمين بينما المبيعات تقوم بنقل منتج معين مقابل مبلغ مالي.
  • التسويق لديه علاقات مع عدة أطراف في حين تنحصر علاقات مجال المبيعات بين طرفين اثنين فقط.
  • التسويق يسعى للبحث عن متطلبات العملاء و كيفية إرضائهم، أما المبيعات فتركز على المعاملات المالية فحسب.
  • التسويق يركز على إقناع الناس بجودة المنتجات، أما الأخرى فتعاملها يكون مع زبون واحد فقط أي عن طريق تعامل فردي محدود.
  • نجد بأن التسويق استرتيجية طويلة المدى، فربما لا تنتهي عملية التسويق ببيع منتجك إذا كانت خطة التسويق فاشلة، أما المبيعات فلا تحتاج لوقت طويل بل تكتمل بانتهاء التعامل ودفع المال من قِبَل العميل الذي قرر الشراء في مرحلة التسويق.
  • الخطة التسويقة تختلف عن المبيعات، لأن الأولى تعتمد على وصول اسم المنتج إلى المستخدمين، أما الثانية فتركز على بيع كمية المنتجات كثيراً.

ما هي استراتيجيات التسويق؟

هناك الكثيرين الذين يعتقدون أن استرتتيجيات التسويق لا تختلف عن استرتيجيات المبيعات، ولكن في الحقيقة المجالين مختلفين واسترايجياتهم مختلفة أيضا.
استرتيجيات التسويق لها أساليب و أشكال عديدة سنذكر من بينها ما يلي :

ـ التسويق عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي 

وهي الطريقة الرائجة في وقتنا الحالي وهذا راجع لإقبال الناس بمختلف مستوياتهم الفكرية على هذه المواقع، حيث يمكنك استغلال هذه الفرصة والتسويق للمنتجات عبر الفايس بوك أو التويتر... أو غيرها من وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة، ويتم ذلك بشكل مجاني لكن الكثيرون يقومون بعمل الإعلان المدفوع، يوجد طرق أخرى للتسويق مثل السيو.

ـ التسويق عن طريق السيو SEO

التسويق عبر تحسين محركات البحث، وتتم بكتابة مقالات أو وصف لمنتجك بالذكاء الصطناعي واحترافية عالية تتطلب دراسة الكلمات المفتاحية وقواتها والبحث الكثيف للوصول إلى نتائج جيدة والتصدر في محركات البحث، وتكون هذه الاستراتيجية مدفوعة وغالباً ما تكون مجانا إذا كنت ستعمل بنفسك.

ما هي استراتيجيات المبيعات؟

لتتم عملية البيع بشكل صحيح، لابد من امتلاك مهارات عالية للتواصل مع الأشخاص الذين يريدون الشراء من منتجاتك، حيث عليك فهم عميق لشخصية الشخص الذي تتواصل معه لتستطيع إقناعه بالشراء من منتجاتك، نحن نتكلم هنا عن استراتيجية فن الإقناع.

أثناء عمليه البيع يجب عليك التفكير دائما في إيجاد الحلول للطرف الآخر، فكلما وفرت له هذه الحلول كلما زادت مبيعاتك، ونذكر منها على سبيل المثال اقتراح خدمة التوصيل التي تسهل عملية الشراء على العملاء وتجعلهم يقبلون عليك من كل مكان، وهناك طريقة البيع بالتقسيط أيضا من بين الحلول التي تناسب العملاء وغيرها من الطرق الأخرى.

المبيعات و التسويق الإلكتروني في العصر الحديث؟

أصبحت عمليه التسويق والمبيعات تتم بطريقة سهلة عن طريق الانترنت، لأنها توفر الجهد والوقت معا لجميع الأطراف سواء العملاء أو البائعين، حيث تتم المعاملات في الفضاء الإلكتروني بشكل وثيق دون الحاجة للتنقل من مكان لآخر، وذلك عن طريق العديد من المتاجر الإلكترونية والتي لاقت رواجا كبيرا في الآونة الأخيرة، وفي النهاية نستنتج أن المبيعات جزء لا يتجزأ من عملية التسويق وأصبح بذلك تسيير وإدارة المبيعات تُكتسب عن طريق التسويق الإلكتروني.

إرسال تعليق

أحدث أقدم

اعلان اعلى صفحة المقال

اعلان بعد محتوى المقال